تقرير: السويد ترفض طلبات شرطة بلدان أوروبية في تجميد الحسابات الرقمية لمشتبه بهم

Foto: JUSTIN SULLIVAN/TT
Views : 1548

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: تحصل الشرطة السويدية على مساعدة من البلدان الأخرى، في تجميد الحسابات الرقمية على الإنترنت، لمشبوهين تطاردهم الشرطة، لكن السويد في مقابل ذلك، لا تقدم نفس المساعدة لتلك البلدان، بحسب تقرير للراديو السويدي.

وتجميد البيانات على الحسابات الرقمية، هو وسيلة لتأمين الأدلة الرقمية في الجرائم المشتبه بها، وهذا يعني إمكانية حفظ المحادثات ومعلومات المستخدم والصور، حتى لو قام المستخدم بحذفها.

ووفق الاتفاقية الأوروبية بشأن الجرائم الإلكترونية، والتي وقعت عليها السويد في العام 2001 يجب أن يكون التجميد ممكنا بين مختلف البلدان.

لكن رغم مرور 18 عاما على توقيع السويد على الاتفاقية فإن القضاء فيها يرفض حتى الآن تجميد حسابات مجرمين مشتبه بهم، تطلب شرطة الدول الأوروبية الأخرى من السلطات السويدية تجميد حساباتهم.

وتنتقد سلطات الادعاء العام والشرطة ذلك، وتقول إن بقية الدول ترفض أحيانا التعاون مع السويد في هذا المجال انطلاقا من مبدأ التعامل بالمثل.

وكمثال على ذلك، رفضت رومانيا طلبا للشرطة السويدية في تجميد حساب روماني مشتبه به، وكان رد رومانيا هو “أننا لن نفعل ذلك، لأننا طلبنا منكم نفس الطلب لكن لم توافقوا”!