تمثيل نسوي أقل في رئاسة البلديات السويدية بعد الانتخابات الأخيرة

Views : 542

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: تراجعت أعداد النساء اللواتي يترأسن البلديات السويدية بعد الانتخابات الأخيرة، مقارنة بفترة الولاية الحكومية السابقة، وفقاً لصحيفة “داغنز سامهيل”.

وبلغ عدد النساء اللواتي شغلن مناصب رئاسة المجلس البلدي بعد انتخابات عام 2014، 108 امرأة، فيما انخفض العدد الى 93 امرأة بعد انتخابات 2018.

وقارنت الصحيفة التوزيع بين الرجال والنساء ضمن أعلى منصب في الأحزاب الثلاثة التي لديها ما يكفي من رؤساء البلديات لإجراء المقارنة، وهم أحزاب الاشتراكي الديمقراطي والمحافظين والوسط.

وجاء حزب الوسط في المرتبة الأولى، لأن لديه أكبر تمثيل نسائي، 45 بالمائة، وحل الاشتراكي الديمقراطي في المرتبة الثانية، 31 بالمائة، فيما مثل المحافظون أدنى نسبة تمثيل، 29 بالمائة.

وتعليقاً على النسبة المنخفضة لحزب المحافظين من التمثيل النسائي في رئاسة البلديات السويدية، قالت الرئيسة التنفيذية لبلدية دانديريد عن حزب المحافظين هانا بوكاندر للصحيفة: “هناك قلق إذا كان الوضع كذلك”.

وبحسب الصحيفة، فإن ثلاث من أكبر عشر بلديات لديها امرأة تشغل منصب رئيسة بلدية، مقارنة بسبعة نساء كن يشغلن المنصب نفسه بعد انتخابات 2014.