توظيف المزيد من المحققين في جرائم الاغتصاب والاعتداء ضد الأطفال في الشرطة

Views : 13405

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أكدت الشرطة السويدية، أنها ستكثف من جهودها، ضد حوادث الاغتصاب والجريمة والجرائم العنيفة والجنسية ضد الأطفال، وأنه سيتم لهذا الغرض، توظيف مئات من المحققين والعناصر الجدد، وإنفاق المزيد من الأموال على تأمين الأدلة.

وقال ماتس لوفينج، رئيس قسم العمليات الوطني بالشرطة لراديو إيكوت، إن ذلك هو أهم استثمار تقوم به الشرطة، عبر مساعدة المجموعة الأكثر ضعفا كالنساء والأطفال.  

وتوصلت كل من الشرطة ومكتب المدعي العام ومجلس منع الجريمة إلى نتيجة واحدة مفادها، أن الجرائم ضد ما تسميه الشرطة بالضحايا الضعفاء بشكل خاص أخذة بالازدياد.

ومن المتوقع أنه سيتم خلال الخريف القادم، تعيين 350 موظفاً جديداً في أقسام التحقيقات، وتوزيعهم على جميع مناطق الشرطة في البلاد.

كما سيتقى المركز الوطني للطب الشرعي، NFC المزيد من الأموال، ما يساعد الشرطة في عملها على تأمين الأدلة في الجرائم المختلفة.

 وسيتم تخصيص 304 مليون كرون سويدي في ميزانية عام 2020، موزعة على مناطق الشرطة في البلاد، وإدارة العمليات الوطنية، وإدارة تكنولوجيا المعلومات بالشرطة وإدارة الموارد البشرية، وسيخصص منه مبلغ 69 مليون كرون لمحافظة ستوكهولم لوحدها، تليها المنطقتان الجنوبية والغربية، التي ستحصل كل منهما على ما يزيد قليلا عن 50 مليون كرون.