جدل حول تعرية حارس المرمى السويدي لمؤخرته أثناء التدريب

Views : 365

التصنيف

كشف حارس المنتخب السويدي يوهان ويلاند عن مؤخرته، ليسدد زملاءه الكرة عليها، عقابا له على فشله بأحد التمارين. وتحدثت وسائل الإعلام السويدية عن هذا التصرف، فيما أظهر التلفزيون الرسمي صورا عن الواقعة، التي جرت أثناء تدريبات الفريق عقب خسارته أمام أوكرينا، 

كشف حارس المنتخب السويدي يوهان ويلاند عن مؤخرته، ليسدد زملاءه الكرة عليها، عقابا له على فشله بأحد التمارين. وتحدثت وسائل الإعلام السويدية عن هذا التصرف، فيما أظهر التلفزيون الرسمي صورا عن الواقعة، التي جرت أثناء تدريبات الفريق عقب خسارته أمام أوكرينا،

وكان اللاعبون قد اقترحوا اقامة مسابقة صغيرة شارك فيها الحارس يوهان ويلاند حيث كان يشترط عليه اجراء عدد معين من الحركات بالكرة دون أن تلامس الأرض ولكنه فشل في هذا.

وكانت العقوبة التي فرضها زملاءه عليه هي تعرية مؤخرته ليقوموا بتسديد الكرات عليها، وهو الأمر الذي لاقى أصداء واسعة في وسائل الاعلام المحلية ومنها جريدة (إكسبريس)، في الوقت الذي اعتبرت خلاله بعض المنظمات الحقوقية هذا التصرف مثل مؤسسة (فريندز) مثالا سيئا.

وقال رئيس المؤسسة لارس أرينيوس اليوم أن لاعبي المنتخب ينظر إليهم من قبل الأطفال على أساس انهم أبطال وأن مثل هذه التصرفات يمكن تقليدها من قبلهم، بشكل يؤدي لمعاناة بعض الصغار للاهانة. فيما دافع لاعبو الفريق عن أنفسهم أمام هذه الاتهامات وقالوا أن ما حدث لا يتعدى كونه أحد أشكال اللهو واللعب. وقال أندريس سيفنسون قبل تمرين اليوم: هذا الأمر ليس به أي اهانة ويمكن أن يحدث في أي يوم وأي وقت. في حين اعتبر مارتين أولسون أن ما حدث كان من باب التسلية 

مقطع للفيديو