حريق في مدرسة للمرة الثانية خلال شهرين.. والشرطة تحقق بشبهة التعمّد

Foto Janerik Henriksson / TT kod 10010
Views : 878

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: شب حريق كبير في مدرسة سليتغورد في بريدينغ جنوب ستوكهولم، أدى إلى تدمير جزء كبير منها قبل أن تتمكن وحدات الإطفاء من السيطرة عليه صباح اليوم. وفق ما نقلت أفتونبلادت وTT.

ولم يخلف الحريق أي إصابات، غير أن الشرطة تحقق في احتمال أن يكون متعمداً.

وكانت المدرسة متعددة الطوابق والمباني شهدت حريقاً آخر دمّر صالة الألعاب الرياضية أواخر آذار/مارس الماضي.  

ووصل بلاغ الحريق الأخير إلى خدمة الإنقاذ الساعة 01.28 ليلاً بعد أن رأى أحد سكان الجوار الدخان يخرج من سقف المدرسة. وحاول نحو 40 من رجال الإطفاء السيطرة على النيران، لكن ذلك لم ينجح في البداية. ومع صباح الإثنين كان الحريق انتشر في جميع مباني المدرسة قبل أن تتمكن نحو 20 وحدة إطفاء من السيطرة عليه.

وقال الضابط المسؤول في خدمة الإنقاذ جارمو كارلستين “فعلنا كل ما في وسعنا لإنقاذ ما نستطيع، لكن الأمر كان صعباً جداً”.