خبير في الشؤون التركية: أردوغان يحاول استغلال قصة الطائرة لإخفاء فشله

Foto: Janerik Henriksson / SCANPIX / Kod 10010
Views : 1024

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: قال الناشط الاجتماعي، والخبير في الشؤون التركية، كوردو باكسي، Kurdo Baksi لصحيفة “افتونبلادت” إن ارسال تركيا لطائرة إسعاف خاصة الى السويد لنقل مريض مصاب بكورونا هي مجرد وسيلة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في إخفاء المحاولات الفاشلة لمحاربة كورونا في تركيا.

وأضاف قائلاً: يُحرم آلاف الأشخاص في تركيا من الرعاية الصحية، ويتعين عليهم دفع تكاليف اختبارات كورونا من أموالهم الخاصة، وهذه الرحلة هي أفضل مادة دعائية امتلكها أردوغان منذ فترة طويلة، بحسب قوله.

وبحسب باكسي فإن أردوغان يستخدم عادة الحرب لزيادة شعبيته، لكن ذلك لم يكن ممكنا في أزمة كورونا، لذلك يلجأ الى هذه الأساليب الدعائية.

وقال الخبير إن العشرات من القنوات التلفزيونية التركية تحاول من خلال هذه العملية إظهار أنه انتصار سياسي، وتريد القول إن تركيا “رائعة” و “السويد سيئة”! بحسب تعبيره.

التعليقات

تعليقان

بالتأكيد أردوغان كغيره من السياسيين في كل أنحاء العالم يريد إضافة المزيد لشعبيته وكسب المزيد من الأصوات وان يقتنص اية فرصة لذلك حاله حال خصومه السياسيين وإسم كاتب المقال يشير إلى ذلك. للأمانة لم يتم ذكر أن السويد سيئة بأية وسيلة إعلامية تركية مرئية أو مقروءة . النقطة الثانية الحكومة التركية قدمت خدمات ورعاية صحية لمواطنيها افضل بكثير من دول أوربية وحتى ساعدت العديد من الدول الفقيرة. من الاجحاف إتهام تركيا ورئيسها باشياء للتفشي أو لتشويه الصورة بسبب موقف سياسي معارض . وشكراً

السؤال وهل دوله حقوق الانسان السويد وهي تترك الاجئين الفلسطينيين المرفوضين والغير قادرين علي ترحيلهم بدون سكن ولا علاج ولا اقامه هم وعوائلهم واطفالهم من الانسانيه ولا هذا ايضا شكل من اشكال العنصريه المقيته