خوستيدت: هدفي ليس الإطاحة بالحكومة بل حماية قانون العمل

Foto: Jessica Gow / TT
Views : 596

التصنيف


الكومبس – ستوكهولم: كرر يوناس خوستيدت ، زعيم حزب اليسار ، تهديده بتقديم طلب أمام البرلمان بحجب الثقة عن الحكومة، بعد فشل مفاوضات قانون العمل.
وقال في حديث للتلفزيون السويدي، ” هدفي ليس الإطاحة بالحكومة ، بل إنقاذ قانون العمل، إذا وافق ستيفان لوفين ، فسوف ينقذ نفسه في نفس الوقت” على حد قوله.
وأضاف، “لقد وعدنا ناخبينا بأنه عندما وافقنا على ستيفان لوفين كرئيس للحكومة على الرغم من حقيقة أنه ذهب بعيدًا إلى اليمين فإنه لن يؤثر ذلك على قانون العمل… لقد عرف لوفين هذا طوال الوقت. إذا استمر في ذلك ، فهو يستفزنا عمداً. يجب أن يأخذ الأمر ببساطة ويفكر بالأمر”.
ودعا إلى عدم تقديم مشروع القانون ، للسماح للنقابات بالتفاوض مرة أخرى بسلام وهدوء وفق وصفه.
وتمنى أن يتم حل هذه القضية خلال فترة توليه رئاسة اليسار، ولكن إذا استغرق هذا وقتًا ، فسيكون زعيم الحزب التالي هو الذي سيدخل هذه المعركة ويفوز بها على حد قوله.
ويرفض يوناس خوستيدت، الانتقادات التي تعرض له بسبب انفتاحه على التعاون مع الأحزاب اليمينية، والذي قد يفضي لتشكيل حكومة يمينية مستقلة، وقال، إنه لا يوافق على ذلك. وأضاف، ” إن خطر تشكيل حكومة يمينية ضئيل ، ولا توجد مثل هذه الأغلبية في البرلمان”.