دراسة: السويد رائدة عالميّاً في إنقاذ الأطفال المولودين مبكراً

Foto: Christine Olsson/TT
Views : 888

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أظهرت دراسة جديدة لمعهد كارولينسكا، أن السويد هي رائدة على مستوى العالم فيما يتعلق بإنقاذ الأطفال المولودين مبكراً للغاية.

وشملت الدراسة الأطفال المولودين مبكراً قبل الموعد الطبيعي، بثلاثة أشهر ونصف الشهر، أو المولودين قبل شهرين ونصف الشهر من الموعد.

وشاركت جميع المستشفيات السويدية في الدراسة ، التي أظهرت أن حوالي 77 في المائة من الأطفال ينجون من الولادة المبكرة، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 7 في المائة مقارنة بالسنوات 2004-2007.

كما أظهرت الدراسة أن هذا لم يحدث على حساب المزيد من المضاعفات بالنسبة للأطفال حديثي الولادة ، كذلك فإن نسبة المواليد المبكرة للغاية الذين يعانون من إصابات في المخ والرئة قد انخفضت أيضًا.

وفي بلدان مثل فرنسا والولايات المتحدة ، يعيش نصف الأطفال المولودين في وقت مبكر جدًا ، وفي كثير من البلدان لا يزال من غير المعتاد بالنسبة للأطفال المولودين في الأسابيع من 22 إلى 23 البقاء على قيد الحياة.

وقال الأستاذ في قسم العلوم السريرية في معهد كارولينسكا ميكائيل نورمان، إن الجودة في تقديم الخدمات الصحية والموارد الجيدة نسبيّاً والخبرة هي بعض عوامل نجاح المستشفيات السويدية.