دراسة سويدية: التوتر يصاحب أولياء أمور الأطفال المصابين بالسرطان فترات طويلة

Views : 411

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: خلصت دراسة أجريت في جامعة أوبسالا الى أن الكثير من أولياء أمور الأطفال المصابين بالسرطان، يعانون من إجهاد ووضع نفسي سيء قد يستمر لسنوات عدة.

ووفقاً لوكالة الأنباء السويدية، فأن الدراسة شملت 259 من الاباء والأمهات، حيث وزع عليهم الباحثون إستمارات إستبيانية لقياس حالات الإجهاد والصحة النفسية.

وأظهرت الدراسة، أن الأسابيع الأولى بعد تشخيص المرض لدى الأبناء، يعاني أولياء الأمور من أعراض ما بعد الصدمة.

وبينت الدراسة، أن الصدمة تخف لدى غالبية أولياء الأمور، لكن بعد خمسة أعوام من إنتهاء العلاج تبقى أم بين كل خمسة أمهات وأب بين كل 12 أباً، يعانون من أعراض إجهاد كبيرة متبقية، وهو ما يسميه الباحثون بالإضطراب الجزئي ما بعد الصدمة.

وبحسب الدراسة، فأن أعراض الصدمة تكون أقوى لدى أولياء الأمور الذين فقدوا أبناءهم بسبب المرض.