Foto: Johan Nilsson / TT
Foto: Johan Nilsson / TT
2020-10-22

الكومبس – يوتيبوري: أجرى مستشفى سالغرينسكا الجامعي في يوتيبوري دراسة على 47 مريضاً يعانون من أعراض كوفيد-19. وأظهرت الدراسة أن جميع المرضى طوروا أجساماً مضادة للفيروس. وفق ما نقلت TT.

وتابعت الدراسة فحوصات عينات دم من المرضى لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر بعد المرض. وكان بعضهم أصيب بأعراض خطيرة هددت حياتهم. ووجدت الدراسة أن جميع المرضى الذين احتاجوا إلى الاستشفاء طورت أجسادهم مستويات عالية من الأجسام المضادة.

وكذلك وجدت الدراسة أجساماً مضادة في جميع المرضى الذين أصيبوا بأعراض خفية، لكن بمستويات أقل. ولدى 10 بالمئة من المصابين بأعراض خفيفة، كانت هناك حاجة إلى تحليلات خاصة للكشف عن الأجسام المضادة. ولم تكن طرق الاختبار الروتينية كافية.

وتبين من الدارسة أن مستويات الأجسام المضادة لم تنخفض إلى حد كبير خلال الأشهر الثلاثة.

وقال باحثون في أكاديمية سالغرينسكا إن نتائج الدراسة قد تعني مناعة طويلة الأمد من فيروس كورونا.

وشكّل طول مدة المناعة سؤالاً ملحاً على العلماء حول العالم، حيث يرتبط ذلك بحصانة المصاب ومدة فعالية اللقاح المنتظر ضد المرض.

Related Posts