دراسة: شباب اليوم “لا وقت ” لهم لتناول الكحول

Bild: Heiko Junge/TT
Views : 1605

التصنيف

الكومبس – دراسات: توصلت دراسة قامت بها الباحثة السويدية في جامعة ستوكهولم إيفا سامويلسون، الى أن ضيق الوقت الذي يعيشه الشباب بسبب الدراسة وممارسة الرياضة، وقضاء وقت طويل على منصات التواصل الاجتماعي، ساهمت في الحد من تناول الشباب للكحول.

وأجرت الباحثة سامويلسون العديد من المقابلات مع طلاب المدارس والجامعات وسألتهم عن الأوقات التي يتناولون فيها الكحول، وكيف يقضون أوقاتهم.

وبحسب الأرقام الصادرة عن المركز الوطني للمعلومات حول الكحول والمخدرات فإن نسبة الشباب الذين يتناولون الكحول ويتعاطون المخدرات انخفضت في السنوات 15 الأخيرة.

وبالإضافة الى ضيق الوقت، رأت الباحثة إيفا سامويلسون أن الشباب أصبح لديهم وعياً أكبر بالصحة والتربية البدنية وأنهم يقضون وقتاً أطول مع والديهم.