دعوات حكومية لتعزيز أمن الملاعب السويدية

Views : 136

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: دعا وزير الداخلية السويدي أندرش اينغمان الى تعزيز الأمن في ملاعب كرة القدم في السويد، بعد الاعتداء على نجم المنتخب الوطني السابق هنريك لارسون وابنه جوردن الاحد اثر انتهاء مباراة فريقهما هيلسينبورغي.

واجتاح عدد من المشجعين أرض الملعب بعد خسارة هيلسينبورغي امام هالمستاد 1-2 ما تسبب بهبوطه إلى الدرجة الثانية السويدية، ونزعوا قميص الفريق عن مهاجمه جوردن (19 عاما) كما واجهوا والده هنريك الذي يشغل منصب المدرب منذ كانون الثاني/يناير 2015 بعد ان دافع عن ألوان الفريق كلاعب مرتين (1992-1993 و2006-2009).

وادان وزير الداخلية ما حصل بعد المباراة، قائلا للتلفزيون السويدي “SVT”: “هؤلاء الذين اجتاحوا الملعب لا يجب أن يكونوا هناك (في ارضية الملعب)، كان يتوجب على رجال الأمن ايقافهم ويجب منعهم من دخول الملاعب”.

وهذه ليست المرة الأولى التي تشهد فيها الملاعب السويدية مشاهد من هذا النوع، ففي اب/اغسطس الماضي دخل احد المشجعين ارضية الملعب خلال مباراة يونكوبينغ مع ضيفه اوشترسوند وهاجم حارس الفريق الضيف كما توقفت مباراة بين غوتنبرغ ومالمو في نيسان/ابريل بعدما رمي أحد لاعبي الأخير بأجسام حادة من المدرجات.