رئيسة الحكومة النرويجية “لا تمانع” في إعادة الأطفال اليتامى لمسلحي داعش

Foto: Dmitri Lovetsky/AP.
Views : 1082

التصنيف

الكومبس – أوسلو: أعلنت رئيسة الوزراء النرويجية إيرنا سولبيري أنها لا تمانع الآن في إعادة الأطفال “اليتامى” لمسلحي تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، الذين يحملون الجنسية النرويجية، الى النرويج من سوريا.

وأضافت في تصريحات صحفية نقلتها وسائل الإعلام النرويجية إن حكومتها تتعاون مع الدول الأوروبية الأخرى في هذا المجال.

وأوضحت أن الحكومة النرويجية تعمل الآن على إعادة الأطفال اليتامى في المقام الأول، أما بالنسبة الى الأطفال الآخرين، فإن مسؤوليتهم تقع على الوالدين الذين لازالا على قيد الحياة بحسب تعبيرها.

وقالت إن الأولوية هي البحث عن الأطفال اليتامى والتأكد من كونهم يحملون الجنسية النرويجية.

وكان استطلاع للرأي أجرته صحيفة VG النرويجية أظهر أن 65 بالمئة من النرويجيين يوافقون على إعادة أطفال مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية داعش الى النرويج.