رسمياً.. الدنمارك تسمح بدخول السويديين من مناطق محددة

Foto: Johan Nilsson / TT / Kod 50090

الكومبس – ستوكهولم: تفتح الدنمارك حدودها لبعض السويديين، وتحديداً المسافرين من سكونة وسورملاند وفيستربوتين وهالاند وبليكينغه اعتباراً من 27 حزيران/يونيو. وفق ما نقلت TT عن وكالة الأنباء الدنماركية.

وقالت وزارة الخارجية الدنماركية في موقعها على الإنترنت إن لوائح السفر تستند إلى معايير عدد المصابين وتشمل معظم دول الاتحاد الأوروبي إضافة إلى المملكة المتحدة.

ولتحصل الدولة على الضوء الأخضر وفقًا للقواعد الدنماركية، يجب أن يكون عدد الأشخاص المصابين بكورونا 20 شخصاً في الأسبوع لكل 100 ألف نسمة.  

وإذا تجاوز الرقم 30 مصاباً في الأسبوع، تُصنّف الدولة بما يسمى “بلد حجر صحي”، وفقًا للمعايير الدنماركية.

وستلجأ الدنمارك إلى تقييم البلدان التي لا تستوفي المتطلبات حسب المناطق، مثل السويد التي تعتبرها دولة حجر صحي، ما يعني السماح بدخول بعض السويديين شرط أن يمكنهم إثبات أنهم يعيشون في هذه المناطق.

وفي حال ساءت حالة العدوى في المناطق السويدية المجاورة للدنمارك فسيكون على المسافرين إظهار نتيجة اختبار كورونا سلبية لا يزيد عمرها على 72 ساعة حتى يتمكنوا من دخول البلد.