رقم قياسي للمهاجرين لإيطاليا في 2016 يرفع العدد لأكثر من نصف مليون

التصنيف

الكومبس – دولية: قالت وزارة الداخلية الإيطالية يوم الجمعة إن عدد المهاجرين الوافدين إلى البلاد بالقوارب زاد بنحو الخمس هذا العام مما سجل رقما قياسيا ورفع إجمالي المهاجرين في ثلاث سنوات لما يزيد عن نصف مليون.

وتعليقاً على الإحصاءات انتقد مسؤول في وزارة الداخلية مرة أخرى نقص المساعدة من دول أخرى في الاتحاد الأوروبي للتصدي لتلك الأزمة.

وقال ماريو موركوني المسؤول عن نظام الهجرة الإيطالي في وزارة الداخلية لرويترز “كان عاما قياسيا فيما يتعلق بأعداد الوافدين .. وبالرغم من كل التحذيرات صمدت إيطاليا بكل كرامة.”

وأضاف “وفعلت ذلك بدون قدر كبير من التضامن الأوروبي.”

وقالت الوزارة إن أكثر من 181 ألف مهاجر وصلوا إلى إيطاليا بالقوارب في 2016 بما يمثل زيادة نسبتها نحو 18 بالمئة مقارنة بعام 2015. ولا يشمل الإجمالي المعلن لهذا العام أي وافدين محتملين يوم الجمعة أو يوم السبت.

ووفقاً للمنظمة الدولية للهجرة فقد شهد العام المنقضي أكبر عدد للقتلى بين المهاجرين في البحر المتوسط إذ بلغ عددهم نحو خمسة آلاف قتيل.

وفي 2015 تعهدت دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي بإعادة توطين 40 ألفا من طالبي اللجوء من إيطاليا في دول أخرى على مدى عامين لكن 2654 فقط تم نقلهم حتى الآن. ورفضت العديد من الدول استقبال أي مهاجرين.

وبعد إبرام اتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا لكبح تدفق المهاجرين الذين يبحرون إلى اليونان أصبحت إيطاليا محور تركيز مهربي البشر وأغلبهم في ليبيا ممن يكدسون الرجال والنساء والأطفال في قوارب غير آمنة لعبور البحر المتوسط.

 

المصدر: رويترز