زعيم المحافظين لا يستبعد التعامل باليورو خلال 15 عاماً

Views : 638

التصنيف

 الكومبس – ستوكهولم: قال زعيم حزب المحافظين السويدي، أولف كريسترسون، إنه لا يستبعد دخول السويد إلى منطقة العملة الأوروبية الموحدة اليورو، خلال السنوات المقبلة، لكنه اعتبر أنه لا يوجد مبرر للحديث عن هذا الموضوع في الوقت الراهن.

 وأشار كريسترسون في خطاب له عن سياسة حزبه تجاه الاتحاد الأوروبي بعد الانتخابات البرلمانية المقبلة، إلى أنه من الممكن رؤية السويد ” دولة يورو” خلال 15 عاماً.

واعتبر أنه من المهم أن تكون السويد أكثر تطلعاً إلى المستقبل بخصوص التعامل مع قضية العملة الموحدة اليورو.

وعلى صعيد آخر دعا كريسترسون إلى ضرورة أن يعزز الاتحاد الأوروبي التعاون المشترك بين دوله في قضايا السياسة الخارجية والدفاع، وأن يكون هذا التعاون مكملا لحلف شمال الأطلسي الناتو.

ووفقاً لزعيم حزب المحافظين ينبغي تعزيز التعاون الأوروبي في قضايا التجارة الحرة وزيادة القدرة التنافسية، وكذلك التعاون في مجالات البحث والتطوير.

وشدد على التنسيق بين دول الاتحاد في قضايا الهجرة واللجوء وضبط الحدود، مطالباً   بتعزيز قوة الشرطة الأوروبية (يوروبول)، بشكل يسمح معاقبة السجناء في بلدانهم الأصلية ووقف التجارة السوداء في جوازات السفر – حيث تسمح بعض دول الاتحاد الأوروبي بشراء الجنسية حسب قوله.

 وقال أيضاً، إنه يجب أن تحصل وكالات مراقبة الحدود بالاتحاد الأوروبي على المزيد من الموارد، مضيفاً أنه من المهم إنشاء مركز استقبال أوروبي مشترك للاجئين على المدى الطويل.