زيادة تاريخية في قائمة انتظار العمليات الجراحية

Tomas Oneborg / SvD / TT.
Views : 519

التصنيف

إلغاء 44 ألف عملية بعد كورونا.. والطابور 157 ألف مريض

الكومبس –ستوكهولم: أظهرت أرقام السجل السويدي للعمليات الجراحية أن قائمة انتظار العمليات وصلت إلى 157 ألف مريض، بعد تعليق 44 ألف عملية نتيجة انتشار كورونا. فيما ينضم آلاف إلى طوابير الانتظار كل أسبوع. وفق ما نقل SVT اليوم.

وينطبق ذلك على كل العمليات الجراحية من قصور القلب إلى كسر المفاصل أو عظام الحوض أو غيرها.

ومنذ الأسبوع الـ11 تغيرت الرعاية الصحية في السويد، حيث صارت المستشفيات تستعد لاستقبال مرضى كورونا وتؤجل العمليات المجدولة سابقاً.

وقال الطبيب المسؤول عن سجل العمليات في المستشفى الأكاديمي بأوبسالا غونار إنلوند ” بالنسبة للمجتمع، فإن طوابير العلميات تعني إجازة مرضية أطول بكثير. وبالنسبة للأفراد، فهذا يعني زيادة المعاناة”.

وخلال الأسبوع الـ19، انخفض عدد العمليات في المستشفيات السويدية 62 بالمئة. وكان الانخفاض أكبر في بعض المناطق، مثل سورملاند ونوربوتن حيث جرى إلغاء 80 بالمئة من العمليات.

ويزداد خطر تعرض الأشخاص المؤجلة عملياتهم لحدوث مضاعفات، إضافة إلى الاضطراب النفسي. 

وقال إنلوند “هناك بحث يظهر أن الأشخاص المتضررين من إلغاء العمليات يشعرون بخيبة أمل كبيرة. ما يزيد احتمال احتشاء عضلة القلب، ويرفع عدد الإجازات المرضية، ويطيل فترة إعادة التأهيل”.

وقبل أزمة كورونا كانت قائمة الانتظار تضم نحو 113 ألف مريض. فيما ازداد عدد المرضى في القائمة خلال السنوات العشر الماضية من 91 ألفاً في 2011 إلى 157 ألفاً حالياً.

وقال إنلوند “إنها مشكلة كبيرة حتى حين نعود إلى الطاقة الكاملة. نحتاج لحلها إلى جهد إضافي حقيقي”.