زيادة عمليات الترحيل القسري لطالبي اللجوء المرفوضين الى الضعف

المحافظة

سكونه

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: تضاعفت عمليات الترحيل القسرية لطالبي اللجوء المرفوضة طلباتهم، التي نفذتها شرطة الحدود في المنطقة الجنوبية خلال العام الماضي 2016.

ووفقاً لما ذكرته صحيفة “سيدسفنسكان”، فأن عدد الأشخاص الذين جرى ترحيلهم أو طردهم من قبل شرطة الحدود في جنوب السويد، بلغ نحو 2559 شخصاً خلال العام الماضي، مقارنة بـ 1273 عملية ترحيل جرت في العام 2015.

وعثرت شرطة الحدود على 29 شخصاً، بضمنهم عوائل، بعد طلب معلومات عن عناوينهم من سجلات بلدية مالمو.

وقال الرئيس التنفيذي لعمليات شرطة الحدود في المنطقة الجنوبية ليف فرانسون للصحيفة: “كانت تلك طريقة ناجحة للعثور على أشخاص ليس لديهم حق البقاء في البلاد”.

وكانت انتقادات وجهت إلى دائرة خدمات الشؤون الإجتماعية في بلدية مالمو والشرطة، لاستخدامهم هذه الطريقة، كما رُفعت شكوى الى مندوبية المظالم JO ضدهما بهذا الخصوص.