زيادة في الفجوة العمرية بين الناخبين السويديين

Hasse Holmberg/TT Klyftan mellan gamla och unga väljare är stor. Arkivbild.
Views : 3471

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: سُجلت زيادة كبيرة في الفجوة العمرية بين الناخبين في السويد، وذلك قبل الانتخابات البرلمانية المقررة في شهر أيلول/ سبتمبر من هذا العام.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “سفنسكا داغبلادت”، فإن هناك نمو كبير في مجموعة الناخبين من كبار السن، حيث تُقدر نسبة الناخبين البالغة أعمارهم 65 عاماً فما فوق في العشرات من البلديات السويدية نحو 40 بالمائة.

ومن بعض الأمثلة على البلديات التي ترتفع فيه نسبة الناخبين من كبار السن، Pajala وبورغولم وكاليكس وسيمريشامن.

ومن المتوقع أن يصل 27.5 بالمائة من الناخبين الى سن التقاعد مع قدوم موعد الانتخابات، فيما ستقل نسبة الناخبين الذين تتراوح أعمارهم بين 18-29 عاماً بشكل أكبر من قبل. وتقدر نسبة الفرق بين الناخبين الشباب وكبار السن نحو 10 بالمائة، ما يعني ضعف نسبة الزيادة مقارنة بالنسبة التي جرى تسجيلها في أوائل عام 2000، حيث كانت المجموعتين متساويتين حينها.

الجدير ذكره، أن الجدل حول أصوات أصحاب المعاشات التقاعدية كان محور التركيز في العام 2017 مع مقترحات بزيادة المعاشات التقاعدية وخفض الضرائب عليها وزيادة بدل السكن، وفقاً للصحيفة.