سابو: 15 دولة تتجسس على السويد في مقدمتها روسيا والصين

TT -Magnus Hjalmarson Neideman Säpochefen Klas Friberg. Arkivbild.
Views : 1244

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: قال رئيس المخابرات السويدية السويدية (سابو)، كلاس فريبيرغ، إنه يوجد داخل السويد، أفراد مخابرات، تابعين لـ15 دولة يقومون بالتجسس على بلاده.

وفيما رفض المسؤول الأمني الكبير، تحديد عدد هؤلاء الجواسيس، أكد أن المخابرات الروسية، لا تزال تشكل أكبر تهديد، مشيراً في الوقت نفسه إلى زيادة نشاط المخابرات الصينية، داخل السويد أيضاً.

واعترف في حديث مع وكالة الأنباء السويدية على هامش مؤتمر الدفاع في سالين، أن مخاطر عملاء المخابرات الأجنبية، أخذة بالتزايد، من خلال نشاطات تهدف لزعزعة الاستقرار، واستهداف شركات سويدية، والقيام بهجمات إلكترونية قد تسبب أعطالاً وخسائر مادية كبيرة، هذا فضلاً عن نشر شائعات تستهدف الرأي العام السويدي.

ولا يقتصر الأمر على ذلك، إذ أشار فربييرغ إلى وجود نشاطات استخباراتية ضد اللاجئين في بلاده، تستهدف المعارضين منهم، خصوصاً من قبل إيران والصين.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.