سرقة أسلحةٍ خاصةٍ بأمنِ مكاتب حكومية في ستوكهولم

Foto: Fredrik Sandberg/TT
Views : 1810

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: كشفت الشرطة السويدية، أن عدة بنادق ومئات من ذخائر الرصاص، قد سُرقت من مستودع أسلحة داخل مجموعة من المكاتب الحكومية في العاصمة ستوكهولم، مشيرة إلى أن شركة Securitas التي تشرف على الأمن في تلك المكاتب، قدمت بلاغاً للشرطة بذلك.

وحسب الشرطة، فقد اختفى ما مجموعه ست بنادق من طراز Glock 17 و 300 “خرطوشة”، من خزانة أسلحة شركة الأمن في المكاتب الحكومية، والتي يوجد فيها مكتبي رئيس الوزراء، ستيفان لوفين، ووزير العدل والهجرة، مورغان يوهانسون.

ووفقًا لمعلومات صحيفة Dagens Juridik، فإن الأسلحة المسروقة هي جزء من ما يسمى “بالأسلحة الإضافية”، التي يجب أن يستخدمها حراس الأمن “الحكوميون”، في حالات الطوارئ، مثل التهديدات والهجمات الإرهابية.  

وأكدت الصحيفة، أنه تم اكتشاف السرقة، قبل أسبوع، مشيرة إلى أن الحادثة كانت محاطة بسرية كبيرة.