سودانيون يحتجون على قرارات مصلحة الهجرة

Views : 3755

التصنيف

الكومبس/ يوتوبوري: يعتصم عدد من طالبي اللجوء السودانيين لليوم التاسع عشر على التوالي في ساحة غوستاف أدولفز الكائنة في مدينة يوتوبوري أمام مقر المحكمة احتجاجاً على قرارات مصلحة الهجرة الصادرة بحق طلبات لجوئهم في السويد والقاضية بعدم منحهم حق الإقامة وترحيلهم إلى بلادهم، بدعوى أن الأوضاع في السودان باتت آمنة بعد سقوط نظام البشير.

وطالب المعتصمون بمنحهم حق الحماية البديلة (اللجوء السياسي) في السويد نتيجة لتردي الأوضاع السياسية والأمنية في السودان، وعدم ثقتهم في بعض رجال الجيش المتواجدين ضمن الحكومة الحالية نظراً لانتمائهم للنظام السابق واتهامهم بارتكاب عدد من جرائم التطهير العرقي وقتل المعتصمين، كما يقول المحتجون.

وأكد المعتصمون أن مجموعة منهم تسكن السويد بلا تصاريح إقامات منذ فترات طويلة بلغت في بعض القضايا 11 سنة.

كما سجل الاعتصام تضامناً من قِبَل بعض أفراد حزبي البيئة والنسائي، لكنهم أوضحوا أن موقفهم إنساني بحت نظراً لعدم امتلاكهم صلاحيات التدخل في قرارات مصلحة الهجرة السويدية من الناحية السياسية.

وبدأ الاعتصام أولى وقفاته في السادس من شهر أيلو/ سبتمبر 2019، ويستمر حتى الثلاثين من نفس الشهر، وأكد المعتصمون في حال عدم الاستجابة لمطلبهم، نيتهم بتمديد الاعتصام لشهرين أخرين أو أكثر إذا ما حصلوا على الإذن بذلك من الجهات السويدية المختصة.

هذا وسبق للاجئين السودانيين بين عامي 2003 و2006 تنظيم سلسلة من الاعتصامات والوقفات الاحتجاجية لذات الأسباب جراء الأحداث الدموية التي حدثت في السودان خلال السنوات المنصرمة.