سيف الكناني من سائق شاحنة إلى صاحب شركة لنقل البضائع

Views : 6723

التصنيف

 الكومبس – قصص نجاح: تمكن سيف الكناني، صاحب شركة ناشئة لنقل البضائع، من تسجيل اسمه بين الرواد الناجحين في عالم الأعمال في السويد، رغم حداثة عهد شركته.

وحسب أرقام مصلحة الضرائب، حققت الشركة، التي أنشئت في ربيع 2018 مليونين كرون كمبيعات في عامها التشغيلي الأول.

فبعد سنوات من عمله كسائق شاحنة ولاحقاً كمدير تجاري في شركة  ويدريكسون للنقل، قرر سيف البدء بمشروعه الخاص، وهو تأسيس شركة لنقل البضائع، حيث حصل من خلال برنامج ريادة الأعمال الجديد، على المساعدة في شراء شاحنتين وتوظيف أول موظفين اثنين له في الشركة.

 لتكون أولى عقود شركته مع شركة ويدريكسون التي كان يعمل بها لعدة سنوات.

 وقال لصحيفة داغينز إندستري، “كنت أعمل في تلك الشركة منذ ما يقرب من ثماني سنوات، عندما شعرت أنه حان لوقت لأتجرأ على مواجهة تحدي بدء عملي الخاص بي”.

ويقتصر عمل شركة سيف حالياً على نقل بضائع الأثاث داخل ستوكهولم، لكنه يفكر لاحقاً لتوسيع هذا العمل، ليشمل قطاعات مختلفة، حسب ما قال في حديث مع الكومبس.

كان الشاب الطموح قد وصل إلى السويد في عام 2006 وبمجرد حصوله على تصريح إقامة بدأ العل كمتدرب في Ica Maxi وبعد ذلك بوقت قصير، عرض عليه مكتب العمل تدريبًا على سياقة شاحنات.

وفي هذا الإطار يقول للكومبس، إنه اضطر لطلب قرض حتى يقدم على رخصة قيادة C مكنته من العمل كسائق شاحنة في شركة ويدريكسون، قبل أن يصبح مديراً تجارياً فيها لبضع سنوات، وبعدها يخطو خطوته الأولى نحو مشروعه الخاص

 وختم حديثه للكومبس بدعوة للقادمين الجدد، شدد فيها على ضرورة أن يتمسكوا بأي فرصة عمل تأتيهم، لأن مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة، كما يقول، وكذلك إتاحة الفرصة لقدراتهم للظهور واستغلالها بالشكل الأمثل.