شكوى ضد سائق حافلة مارس “العادة السرية” أمام إحدى الراكبات

Views : 20976

المحافظة

أوبسالا

التصنيف

الكومبس – أوبسالا: قدمت فتاة سويدية بلاغاً للشرطة ضد أحد سائقي الحافلات في محطة أوبسالا المركزية، قام بممارسة “العادة السرية” أمامها في الحافلة، فيما وجهت له الشرطة تهم التحرش الجنسي.

وقالت الفتاة وتدعى زارا، البالغة من العمر 18 عامًا في حديث لصحيفة أوبسالانيي تيدنينغ، إنها عندما ركبت الحافلة في محطة أوبسالا المركزية، استقبلها السائق بلطف ومرح.

وأضافت، “في البداية لم يكن هناك شيء غريب، لقد كان لطيفًا ويتكلم بحماس وبهجة، واعتقدت في أنه من المحتمل أن يكون يومه جميلاً”، لكن فجأة لاحظت زارا أن هناك شيئا مريباً، عندما بدء السائق بفتح سحاب سرواله، حيث أخرج عضوه التناسلي وبدأ بالاستمناء أمامها.

ووفقاً للصحيفة، التي روت على لسان الفتاة زارا الحدث، بأن سائق الباص كان يضحك وينظر إليها أثناء ذلك، وبالكاد كان يراقب سير الطريق، فيما شعرت الفتاة “بالصدمة والاشمئزاز”

 حاولت زارا تصوير الرجل بهاتفها المحمول، وعندما لاحظها حاول إخفاء فعلته.

قامت الفتاة لاحقاً بإبلاغ الشرطة، التي صنفت هذا الفعل على أساس تحرش جنسي.

وقد أقيل سائق الباص من عمله إثر هذه الحادثة، أما الفتاة زارا أكدت أنها لا تريد الركوب بالحافلة بعد الآن لأنها لا تشعر بالآمان.