صوت قطار يثير الخوف بين سكان ستوكهولم

DANIEL ZDOLSEK / TT / Hesa Fredrik som förr skulle varna befolkningen för anfallande bombflyg, används i dag som larmsignal vid olyckor och eller annan stor fara. Arkivbild.
Views : 7809

المحافظة

ستوكهولم

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أثار صوت قطار يشبه الإنذار التحذيري الصادر عن حالات الطوارئ الخوف بين سكان العديد من مناطق ستوكهولم.

وظّن الناس ان التحذير صادر عن صفارات الإنذار التي تعرف بيسا فريدريك Hesa Fredrik وهو نظام إنذار يُطلق عند إرسال رسالة هامة الى الناس.

ويتم اختبار الإنذار عند الساعة الثالثة من بعد الظهر في أول يوم أثنين لا يكون يوم عطلة في شهر آذار/ مارس، حزيران/ يونيو، أيلول/ سبتمبر وكانون الأول/ ديسمبر، حيث يتم حينها إطلاق إشارة الإنذار لنحو سبعة ثواني وأربعة عشر أجزاء الثانية، ويتكرر ذلك ست مرات.

ووصلت مكالمات عدة بهذا الخصوص الى خدمات الطوارئ من سكان ستوكهولم الذين سمعوا الصوت.

وكان الصوت قد سُمع في وسط ستوكهولم في الساعة 23.30، وعند الساعة الواحدة بعد منتصف الليلة الماضية كتبت خدمات الطوارئ على موقعها Krisinformation.se الإلكتروني، بإن الصوت كان ناجم عن قطار أثناء تراجعه من فارتهامن باتجاه مركز ستوكهولم، بحسب معلومات مصلحة المرور السويدية.

وكان إطلاق الإنذار عن طريق الخطأ في صيف العام الماضي، قد أثار ارتباكا كبيراً بين الناس والسلطات المعنية وبعد أسابيع من ذلك تكرر الأمر نفسه في سوندسفال وكان ذلك بسبب خطأ فني أيضا.