طيران SAS ينزف.. خسائر بـ3.7 مليار كرون في ثلاثة أشهر

Foto: Håkon Mosvold Larsen / NTB scanpix / TT / kod 20520

الكومبس – اقتصاد: تكبّدت شركة الطيران الاسكندنافي SAS خسائر بـ3.7 مليار كرون في الربع الثاني من سنتها المالية، من شباط/فبراير إلى نيسان/أبريل، نتيجة أزمة كورونا. وفق ما نقل إيكوت اليوم.

وقالت الشركة في تقريرها المالي إنها دخلت في مناقشات مع أكبر المالكين بغية وضع خطة لإعادة هيكلة رأس المال وضمان مستويات كافية من التمويل.

وتطلب الإدارة حالياً أموالاً من أكبر المالكين بما فيهم دولتي السويد والدنمارك والأسرة المالية فالنبيري، لإنقاذ شركة الطيران.

وقال الرئيس التنفيذي ريكارد غوستافسون إن الشركة ستقدم في حزيران/يونيو خطة لكيفية العمل مرة أخرى وسط وضع غير مسبوق.

وسجلت SAS خسائر قبل الضريبة قدرها 3.7 مليار كرون من فبراير إلى أبريل، مقارنة بخسارة 1.2 مليار كرون في الفترة المقابلة من العام الماضي.  

وانخفضت إيرادات الشركة خلال هذه الفترة إلى 5.3 مليار كرون بعد أن كانت 9.9 مليار كرون في الربع الأول.  

وتدهور الوضع المالي للشركة خلال الربع الثاني، حيث كانت تنزف مبالغ كبيرة كل يوم، نتيجة بقاء طائراتها على الأرض بعد أن فرضت معظم الدول قيوداً على السفر بهدف الحد من انتشار الوباء.

وكانت SAS أعلنت أمس الأربعاء إعادة فتح عدد من الخطوط المحلية والدولية في حزيران/يونيو، بحيث تزيد الخطوط المفتوحة إلى 40 من أصل مساراتها الـ290 المعتادة.