عشرات الأشخاص يستفيدون من قانون العفو عن حيازة المتفجرات

Foto: Jon Olav Nesvold/Mikael Fritzon/TT
Views : 5738

التصنيف

الكومبس _ فيرملاند: بدأت السويد، الأسبوع الماضي، تطبيق أول عفو من نوعه عن الأشخاص الذين يمتلكون  المواد المتفجرة.

وخلال الأسبوع الأول فقط وصلت الشرطة عشرات الحالات، أبلغ فيها أصحابها عن حيازتهم غير القانونية للمواد المتفجرة في مقاطعة فيرملاند.

وقال المسؤول الإقليمي عن الذخيرة الحية في شرطة Bergslagen باتريك لاندر للتلفزيون السويدي: “إن القضايا التي وصلتنا تتعلق بشكل أساسي حول حيازة المفرقعات النارية القوية، pyroteknisk”.

وفي المجموع وصلت الشرطة في منطقة بيرغسلاغن 46 قضية، 27 قضية منها في دالارنا. وفي أوربرو التي تعد جزء من بيرغسلاغن، تلقت الشرطة تسعة قضايا.

وليس لدى الشرطة سبب واضح لشرح إقبال الكثير من الأشخاص على قانون العفو في دالارنا.

والهدف من قانون العفو عن المتفجرات، الذي تطلقه السويد للمرة الأولى، هو تقليل نسبة المواد المتفجرة غير القانونية في المجتمع. وسيكون القانون فعالاً حتى تاريخ 11 كانون الثاني/ يناير من العام المقبل 2019، حيث يمكن للأشخاص الذين يملكون مواد متفجرة خلال هذه الفترة الاتصال بالشرطة التي ستقوم بدورها بالحضور الى المكان واستلام المواد المتفجرة، دون أن يكون هناك أي عقوبات قانونية ضد الشخص المتصل.

جدير ذكره، أنه لا يمكن للشخص بأي حال من الأحوال اخذ المواد المتفجرة معه الى قسم الشرطة، بل عليه الاتصال بهم، حيث سيتم ارسال دورية متخصصة الى الموقع من أجل ذلك.