عضوان في سفاريا ديموكراتنا يطالبان بإلغاء دروس اللغة الأم للوافدين الجدد

Views : 11104

التصنيف

 الكومبس – ستوكهولم: دعا عضوان في حزب سفاريا ديموكراتنا، المناهض لسياسة الهجرة واللجوء، إلى إلغاء حصص اللغة الأم للوافدين الجدد في المدارس، والتركيز بدلاً من ذلك على دروس اللغة السويدية.

ونقل راديو السويد عنعضو الحزب روبرت ستنكفيست قوله، إن ” الأطفال من سن 8 حتى 12 عاماً من الوافدين حديثا يتقنون بالأصل لغتهم الأم بطلاقة، لكنهم بحاجة لتعلم اللغة السويدية” ومن الأفضل حسب رأيه انفاق الموارد المخصصة للتعليم على دروس اللغة السويدية.

وأكد ستنكفيست وزميله في الحزب ستيفان ياكوبسون في مقال رأي، نشر في صحيفة يوتبوري بوستن، أن حصول الوافدين الجدد لحصص دراسية باللغة الأم في المدارس قبل إتقانهم للغة السويدية أمر غير عادل بالنسبة لهم من جانب وللطلاب السويديين من جانب آخر   مطالبين بإلزام الطلبة الخضوع إلى دورة باللغة السويدية لمدة سنة قبل دراسة لغتهم الأم.

وقد استنكر مدرسون في مركز اللغات في مدينة يوتبوري هذا المقترح، واعتبروه أنه غير مجد مشيرين إلى أن الدراسات العالمية تظهر، أن دروس اللغة الأم في المدارس تساعد بشكل كبير على تعلم لغة جديدة وفق ما نقل راديو السويد عن هؤلاء المدرسين.