عضو في البرلمان تسكن في شقة زوجها وتحصل على الحد الأعلى من تعويض السكن

Views : 8821

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: كشفت صحيفة افتونبلاديت، أن عضو البرلمان السويدي عن حزب الليبراليين، إيما كارلسون لوفدال، من محافظة يونشوبينغ قامت باستئجار شقة في العاصمة ستوكهولم تعود ملكيتها إلى زوجها، وحصلت بالمقابل على السقف الأعلى لتعويض السكن من البرلمان

وحسب الصحيفة فإن المبلغ، الذي كان يدفع لها كتعويض بلغ 8600 كروناً سويدياً شهرياً لادعائها بأنها تدفع لصاحب الشقة 13000 كرون.

وكانت كارلسون، والتي تشغل أيضاً منصب عضو في لجنة التأمينات الاجتماعية في البرلمان، قامت باستئجار شقة سكنية مؤلفة من غرفتين في منطقة سودرمالم جنوب ستوكهولم عام 2013، والتي قام زوجها بشرائها لاحقاً في نفس العام.

لكن في عام 2017 صَرحت كارلسون، بأنها استأجرت الشقة بمفردها، وأنها تدفع شهرياً 13000 كرون سويدي، لزعمها بأنها تملك هي وزوجها دخلاً منفصلاً، لتحصل في المقابل على أقصى سقف كتعويض سكني، والذي يقدر بمبلغ قدره 412000 كرون سويدي سنوياً.

وأوضحت كارلسون لصحيفة أفتونبلاديت بأن كلاً من البرلمان واتحاد شقق التمليك وافقا على منح هذا التعويض، على اعتبار أن سعر إيجار شقتها يتطابق مع أسعار الإيجارات الحالية في ستوكهولم.

في المقابل طالب حزب الليبراليين من البرلمان إجراء فحص جديد لملف كارلسون وللمعلومات التي كانت قد قامت بتقديمها مسبقاً.

من جهته أفاد رئيس الحزب في يونشوبينغ، جيمي اكستروم للتلفزيون السويدي بأنه قد تواصل مع كارلسون، مؤكداً أنها تقدمت باعتذار عن ما جرى وشدد على أنه لديه الثقة الكاملة فيها.