Lazyload image ...
2016-05-02

الكومبس – ستوكهولم: طالبت السفيرة الفلسطينية في السويد، هالة حسني فريز، المسؤولين عن تنظيم مسابقة الأغنية الأوروبية Eurovison، بإعتذار رسمي، واعتراف بالخطأ وذلك بعد إدراج العلم الفلسطيني إلى جانب علم تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، في قائمة الأعلام المحظور رفعها في المسابقة.

وقالت السفيرة فريز في تصريح للقسم الثقافي في التلفزيون السويدي SVT “لا أستطيع أن أصدق أن منظمي الحفل فعلوا هذا الشيء، لقد فوجئت جداً، ومن المؤسف جداً حصول هذا الأمر “.

وأضافت أن فلسطين تتمتع بصفة مراقب في الأمم المتحدة، وعادةً ما تشجع الأمم المتحدة الدولة غير العضو على رفع علمها الوطني، وبالإضافة إلى ذلك فإن العلم الفلسطيني تم رفعه بشكل رسمي منذ مدة طويلة في ستوكهولم، والعلم يرفرف أيضاً في واشنطن وجنيف، ولذلك فإنه من المستغرب جداً ما يحصل”.

وتابعت السفيرة “نحن نريد الحصول على اعتذار رسمي من قبل اتحاد البث الأوروبي ومنظمي مسابقة يوروفيجن المسؤولين عن هذه القائمة”.

وكانت وسائل الإعلام قد نشرت وثيقة مسربة تتضمن قائمة بالاعلام الممنوع رفعها خلال حفلة مسابقة الأغنية الأوروبية في Globen بستوكهولم الأسبوع المقبل. وشملت القائمة التي لن يسمح للجمهور بجلبها للحفل أعلام فلسطين وكوسوفو وناغورنو قرة باغ وإقليم الباسك والقرم والدولة الإسلامية وجمهورية دونيتسك الشعبية وشمال قبرص التركية وترانسنيستريا. يذكر أن إدارة المهرجان وعلى صفحته الخاصة في الفيسبوك كتبت اعتذارا بخصوص العلم الفلسطيني، لكن السفيرة طالبت بكتابة اعتذار رسمي والاعتراف بالخطأ الذي وقعت به ادارة المهرجان

Related Posts