غرق أكثر من 46 لاجئ قبالة سواحل تونس

Nariman al-Mofty/AP/TT
Views : 1134

التصنيف

أعلن مصدر من منظمة الهلال الأحمر للإغاثة عن ارتفاع حصيلة غرق مركب المهاجرين بسواحل جزيرة قرقنة التونسية ليصل إلى أكثر من 46 حتى صباح اليوم الخميس (11 يونيو/ حزيران 2020).

وقال مدير عام المنظمة في ولاية صفاقس أنس الحكيم إن عدد الجثث المنتشلة بات مؤكدا اليوم فوق 46 جثة فيما تستمر عمليات التمشيط والبحث عن عدد آخر من المفقودين المحتملين.

وهذه أحدث كارثة تشهدها سواحل تونس خصوصا جزيرة قرقنة، التي تعد منصة رئيسية لرحلات الهجرة غير النظامية نحو السواحل الايطالية، منذ حادثة الغرق الجماعية في يونيو/ حزيران 2018 والتي أدت إلى وفاة أكثر من 80 شخصا في انقلاب مركب.

وقال المتحدث باسم محاكم صفاقس مراد التركي إن 36 جثة وصلت إلى الطب الشرعي للتشريح من بينها جثة 23 امرأة وطفلان كما جرى انتشال أشلاء لجثث أخرى. وأضاف أن أغلب الغرقى ينحدرون من دول أفريقيا جنوب الصحراء، ومن بين الجثث أيضا جثة ربان المركب وهو تونسي من جهة صفاقس.

وقال التركي إن إفادة أصدقاء الغرقى تشير إلى أن المركب كان يقل 53 مهاجرا بيد أنه لا يمكن التحقق فعليا من هذا الرقم حتى الآن.

 (د.ب.أ / رويترز)