فالستروم تلتقي ” الحوثيين” لإنقاذ اتفاق ستوكهولم

 الكومبس – دولية: التقت وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم، الوفد المفاوض عن “أنصار الله” (الحوثيين) برئاسة محمد عبد السلام، في العاصمة العمانية مسقط

وأكدت  الوزيرة خلال اللقاء استمرار دعم بلادها لاتفاق السويد  والحرص على تنفيذ بقية الخطوات كتبادل الأسرى والتهدئة في تعز والدخول سريعا في اتفاق سياسي شامل.

 ومن جهته قال عبد السلام، في بيان نشره على حسابه في “تويتر”، ليل الاثنين: “اللقاء ناقش الوضع السياسي في اليمن وطبيعة التقدم الحاصل في اتفاق السويد وما قدمه الوفد الوطني من خطوات في سبيل تنفيذ اتفاق الحديدة أبرزها إعادة الانتشار من الموانئ من طرف واحد دون أن يقدم الطرف الآخر أي خطوة حقيقية وجادة”.

 وكانت فالستروم التي تقوم بزيارة الى الشرق الأوسط لدفع عملية السلام في اليمن،قالت إن تعقيدات الأزمة بين إيران والولايات المتحدة الأمريكية تلقى بظلالها على الأوضاع في اليمن.

وأضافت الوزيرة في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام السويدية بعد لقائها بأطراف النزاع في اليمن أن الجميع يرغب في التوصل الى حل للصراع، لكن الطريق لا يزال طويلا.

وأكدت على أهمية أن يكون هناك حوار على أرض الواقع مع الحوثيين، وإلا فسيكون من الصعب تطبيق اتفاق ستوكهولم.