فالستروم: واشنطن مسؤولة بشكل كبير عن الأحداث الأخيرة في الأراضي الفلسطينية

Henrik Montgomery/TT Utrikesminister Margot Wallström (S) presenterar i dag regeringens utrikesdeklaration. Arkivbild.

الكومبس – ستوكهولم: أكدت وزيرة الخارجية السويدية، مارغوت فالستروم، على وجود ما سمتها مسؤولية كبيرة تقع على عاتق الولايات المتحدة في الأحداث الأخيرة التي شهدتها الأراضي الفلسطينية مؤخرا.

وقالت فالستروم لوكالة الأنباء السويدية، “تقع مسؤولية كبيرة على عاتق الولايات المتحدة في الأحداث التي قُتل فيها ما لا يقل عن 50-60 فلسطينياً، وأصيب آلاف الأشخاص، والجميع كان قد حذر أمريكا”.

 ووصفت الوزيرة في تصريحاتها عدد القتلى والمصابين على يد القوات الإسرائيلية خلال المظاهرات في غزة بالـ “مروع″.

وتساءلت فالستروم عن هذا العدد الكبير من القتلى مقابل أنه لا توجد إصابة واحدة من الجانب الإسرائيلي.. وقالت “علينا التساؤل عن ذلك”.

وأكدت الوزيرة السويدية مجددا على ضرورة مناقشة الوضع في الأراضي الفلسطينية بين دول الاتحاد الأوروبي وضرورة تحركه بشكل جماعي لحل هذه المشكلة دبلوماسياً حسب الوزيرة فالستروم.