فايز علوش: السويد قدمت لي فرص للتألق من خلال كرة الطائرة

Views : 163

التصنيف

الكومبس – رياضة: فايز علوش رياضي محترف، يعتبر أن رياضة كرة الطائرة هي المفتاح لنجاحه في السويد، ورغم الصعوبات التي واجهته إلا انه مصمم على المضي في هذا الطريق التي ينوي أن يسلكها، والبحث عن النجاح في مستقبل حياته العائلية والرياضية.

“الكومبس” التقت مع علوش، واجرت معه حواراً تحدث فيه عن بداية احترافه حتى الوصول الى السويد وبداية الطريق فيها:

هل يمكن لك ان تقدم نفسك وتعرف قراء “الكومبس” عليك؟

أنا أسمي فايز مازن علوش من سوريا، من مدينة سلمية في سوريا عمري 28 سنة متزوج ولدي طفلة. مدينتي بسوريا تملك شعبية كبيرة في رياضة كرة الطائرة، وكان لدينا أفضل الفرق بسوريا ومشجعين كثيرين لذلك اخترت هذه اللعبة، وحققنا مراكز متقدمة وكنا دائماً في النهائيات.

منذ متى وانت لاعب محترف، وما هي الألقاب التي حققتها في مشوارك؟

أنا لاعب منتخب سوريا منذ 2006، وشاركت بالعديد من البطولات الأسيوية والعربية (بطولة اسيا والبطولات العربية للأندية والمنتخبات) ولكن أنا منذ عام 2009 محترف في لبنان الى عام 2015 لعبت للعديد من الاندية، وعشت ايام رائعة في واحد من أفضل بطولات الدوري العربية.

ماهي المعاناة التي عشتها قبل الوصول للسويد، رغم أنك كنت تلعب مع أفضل الأندية في لبنان ولاعب كبير؟

 بدأت الأمور تصعب في موضوع اقامتي في لبنان، وأصبح هناك تشديد على السوريين، وبحكم الحال انا لا أستطيع العودة الى سوريا بسبب الاوضاع الراهنة ووضع مدينتي ليس جيداً، لذلك قررنا انا وزوجتي السفر الى السويد، ووصلت الى السويد بتاريخ 9 شباط/ فبراير، من العام 2015 إلى مدينة مالمو.

thumbnail_image

فور وصولك للسويد لعبت في مالمو وبعدها انتقلت لناديك الحالي فالنكبيري لماذا هذا التغيير السريع؟

وصلنا إلى مالمو وبقينا هناك لمدة 4 شهور لعبت وقتها لفريق في الدرجة الثانية اسمه KUFM مالمو وعندما بدأت معهم ربحنا اربع مباريات وكنّا افضل الفرق في الدرجة الثانية وبعدها قابلت المدرب الاول في نادي فالكنبيري افضل فريق بالسويد في الدرجة الاولى وخضعت لمدة اسبوع للاختبار.

ما هو السبب الذي جعلك تذهب لناديك الحالي هل كانت الحوافز في الدرجة الأولى؟

 عليّ البقاء واللعب معهم وبدأت التمرين وعدت الى مستواي الحقيقي فعرضوا عليّ البقاء معهم وأعطوني شقة للسكن، وكان هذا سبب وجيه بالإضافة لأنه من اقوى الأندية في السويد ولديه مدرب ومحترف، وأنا في هذا النادي سوف اتطور بشكل كبير.

هل صحيح أنك عملت في النادي مدرب للسيدات ولاعب في وقت واحد؟

عملت في النادي كمدرب للسيدات كوني حائز على شهادة كلية التربية الرياضية في سوريا وحائز على عدة شهادات تدريبية دولية، وبنفس الوقت حصلت على عقد عمل من المدرسة العليا للكرة الطائرة في السويد في مدينة Falköping ولكن قررت البقاء في فالكنبيري، لأنني اريد ان اتابع مسيرتي كلاعب مع افضل فريق بالسويد، والآن انا مدرب للسيدات ولاعب في النادي ضمن التشكيلة الأساسية، والنادي قدم لي عمل ايضاً في معمل جانب سكني لأنهم يحاولون تقديم افضل الامكانات للاعبين وتأمين مردود جيد وانا طلبت منهم عمل لأن ذلك يساعدني للبقاء في السويد بعد تشديد القرارات.

ماذا حققت من القاب منذ انضمامك للنادي؟

السنة الماضية حققنا بطولة الدوري والكأس وهذه السنة هدفنا حصد جميع الألقاب في السويد والدول الإسكندنافية، وانا سوف استمر باللعب أطول فترة ممكنة لأن هذا الشيء يساعدني كثيراً في التعرف على اشخاص كثيرين وهذا مفتاح النجاح في السويد.

هل تعتبر نفسك من اللاعبين المميزين وماذا لو حصلت على عقد احتراف خارجي؟

انا حالياً من أفضل اللاعبين في السويد وسوف استمر في ذلك، ولا أفكر باللعب خارجاً لأن السويد بالنسبة لي بلد رائع، وانا ابحث عن السعادة والاستقرار، الا في حال واحد إذا حصلت على عقد كبير.

هل تعتبر كرة الطائرة من الرياضات الصعبة وبحاجة لمجهود بدني كبير؟

الكرة الطائرة لعبة صعبة وبحاجة لتدريب كل يوم وبحاجة لتمارين القوة البدنية (حديد) حلمي حالياً تحقيق المزيد من النجاحات على صعيد اللعب والعمل وإعطاء عائلتي حياة رائعة وسهلة، ولا أظن انني سوف اعود قريباً إلى سوريا واكيد اتمنى العودة ولكن للزيارة فقط.

ماهي الفروقات التي تراها بين سوريا والسويد في مجال كرة الطائرة؟

  ليس هناك مقارنة بين سوريا والسويد، في مجالي هنا كل شيء متطور وسهل يحتاج فقط الإصرار والعمل والارادة وسوف تحصل على نتيجة.

هل وجود مدرب أجنبي ولاعبين محترفين هو خبرة في هذا المجال؟

بالطبع المدرب الأجنبي وهو امريكي يضيف لمسة كبيرة للنادي ويساعدنا على التطور ووجود لاعبين برازيليين معنا ولاعب امريكي يضيف كثيراً للنادي ويساعدنا على التطور واكتساب الخبرة وزيادة التجانس بين اللاعبين.

اتنمى أن أكمل حياتي في السويد وأقدم كل ما لدي من خبرة.

 حاوره – ايلي لولي