طبيب الاسنان طارق صالح : التدريب خطوة في طريق الحصول على ترخيص دائم بالمهنة

Views : 552

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: سلّطت صحيفة Sundsvalls Tidning السويدية، الضوء على فترات الانتظار الطويلة التي يعاني منها اللاجئون، وخاصة الذين يحملون شهادات جامعية وبتخصصات طبية، للحصول على رخصة تسمح لهم بممارسة مهنتهم في البلد الجديد.

والتقت الصحيفة بالسوري طارق شيخ صالح وهو طبيب أسنان متخصص بالأطفال، ويبلغ من العمر 35 عاماً، ووصل إلى السويد منذ عام تقريباً ويعيش في بلدية Sundsvall.

عمل طارق في السعودية مع زوجته طبيبة الأسنان أيضاً، قبل أن ينتقل إلى السويد، حيث حصل على فرصة بالتدريب Praktik لدى عيادة أسنان، ويقول للصحيفة: “أرغب بالطبع بالعمل كطبيب، لكنني سعيد بوجودي هنا، حتى لو لم يسمح لي بممارسة طب الأسنان الآن، إلا أنني أتعرف على العيادة، وأرى كيف يعمل الناس وكيف تُكتب الإحالة، وما هي الأدوية المستخدمة، ويوجد من يعلمني على كل هذا”.

وأكد طارق على رغبته بالحصول على رخصة ليعمل طبيباً، حيث ينتظر رداً من Socialstyrelsen للنظر في شهادته، التي قد تستغرق عامين، حيث يتدرب الآن في العيادة صباحاً ويدرس اللغة السويدية بعد الظهر.

وأعرب طارق عن أمله في أن تجرى عملية لم شمله مع زوجته وطفليه الموجودين في السعودية، بأسرع وقت ممكن.

من جهتها قالت المسؤولة في القطاع الصحي Eija Swenson للصحيفة: “إن الحاجة لأطباء متخصصين كبيرة، كما أن فترات الانتظار متعبة وتأخذ وقتاً طويلاً وخاصة على القادمين الجدد لكي يبدأوا بالعمل بتخصصاتهم”.