قادة مسلمون يشكرون دعم المجتمع النيوزيلندي لهم بعد الهجومين الإرهابيين

رئيسة وزراء نيوزيلندا تعزي أقارب ضحايا الهجومين
Views : 1093

التصنيف

الكومبس – دولية: بعث قادة المسلمين في نيوزيلندا، اليوم الاثنين، برسائل حب وتعاطف وتقدير للدعم المجتمعي الذي لاقوه بعد الهجومين على مسجدين واللذين أسفرا عن مقتل 50 شخصا وإصابة عشرات آخرين.

وقال مصطفى فاروق، رئيس اتحاد الجمعيات الإسلامية النيوزيلندية، إن المجتمع المسلم يعيش في حالة صدمة وحداد لكنه صامد.

وقال في مؤتمر صحفي في مدينة كرايستشيرش التي وقع فيها الهجومان يوم الجمعة الماضي،” نعرف أننا نعيش في بلد يرحب بنا ويحبنا. إنه أحد أجمل البلاد في العالم وأكثرها سلمية“.

واتهمت نيوزيلندا الأسترالي برينتون تارانت (28 عاما)، المشتبه بكونه من المتطرفين المعتقدين بتميز العرق الأبيض، بالقتل يوم السبت.

وتارانت محتجز على ذمة القضية. ومن المقرر أن يمثل ثانية أمام المحكمة في الخامس من أبريل نيسان وقالت الشرطة إن من المرجح أن يواجه اتهامات أخرى.

من جهتها تعهدت الشرطة النيوزيلندية بالانتشار بكثافة مع إعادة فتح المدارس والشركات في كرايستشيرش أبوابها يوم الاثنين بعدما قتل مسلح 50 شخصا في الهجومين يوم الجمعة، وقالت رئيسة الوزراء إنها ستبدأ العمل على تشديد قوانين حمل السلاح.

وما زالت أسر الضحايا في انتظار الإفراج عن جثامين القتلى بعد انتهاء عمليات الفحص، وسيتم نقل بعض القتلى إلى الخارج للدفن.

وقال مفوض الشرطة مايك بوش إنه سيتم نشر 200 شرطي إضافي لطمأنة الناس مع عودتهم إلى أيام العمل الأسبوعية في كرايستشيرش.