Foto: Fredrik Sandberg / TT kod 10080
Foto: Fredrik Sandberg / TT kod 10080
2020-06-09

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت شركة القطارات SJ تخفيف قيود الحجز اعتباراً من أول تموز/يوليو. وفق ما نقلت TT.

ورغم أن الشركة قالت إنها لن تدع قطاراتها تمتلئ عن آخرها فإنه يمكن أن ينتهي الأمر بشخصين لا ينتميان لنفس المجموعة إلى الجلوس بجانب بعضهما، عكس المعمول به حالياً.

واجتمعت الشركة مع هيئة الصحة العامة الأسبوع الماضي، بعد أن قررت الهيئة تخفيف قيود السفر حتى يتمكن الأشخاص الذين لا يعانون أي أعراض من السفر داخل السويد اعتباراً من 13 حزيران/يونيو.

وأجرت الشركة بعض التغييرات على الحجوزات. وكان تشغيل القطار يتم بنسبة إشغال 50 بالمئة كحد أقصى خلال أزمة كورونا.

وقال مدير الاتصالات والمبيعات في الشركة ماتس المغرين، لوكالة الأنباء السويدية “بحثنا في الكيفية التي يمكننا بها تشغيل القطارات هذا الصيف. وناقشنا مع هيئة الصحة العامة كيفية الجلوس وما هو السفر الآمن”.

ووفقاً للشركة، فإن التغيير المطروح حالياً هو حل وسط بين الوضع الحالي وما كان عليه الوضع الطبيعي.  

وقال المغرين “لن نملأ القطارات إلى آخرها. لا يمكننا أن نقول أي نسبة دقيقة سيتم حظر مقاعدها، لكن الخطة هي أن لا تكون المقطورات ممتلئة”.

وسألته وكالة الأنباء “هل يمكن لشخصين لا يعرفان بعضهما الجلوس معاً”. وأجاب المغرين “نعم، يمكن أن يكون الأمر كذلك، ولكن يجب أن يكون هناك عدد معين من المقاعد الشاغرة حتى يتتمكن الفرد من التنقل”.

وأضاف “المسافر يتحمل مسؤولية فردية كبيرة في السفر فقط إذا كان خالياً من الأعراض”.