قيادي بارز في المسيحي الديمقراطي يستقيل بضغط من حزبه

Views : 1428

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: اضطر القيادي البارز في الحزب المسيحي الديمقراطي، لارس أداكتوسون، التنحي عن منصبه في عضوية المجلس التنفيذي للحزب، على خلفية انتقادات داخليه تعرض لها، بعد الكشف عن أنه كان يصوت في البرلمان الأوروبي ضد حق المرأة في الإجهاض مخالفاً لتعاليم حزبه حول ذلك.

وذكرت مصادر لراديو السويد، أن أداكتوسون، الذي كان سابقًا مقدما لبرامج تلفزيونية، وعضوًا في البرلمان الأوروبي، من المحتمل أن يواجه ضغوطاً كبيرة ليستقيل، إذا لم يفعل ذلك من تلقاء نفسه.

وكشفت صحيفة Dagens Nyheter الشهر الماضي، أن القيادي الحزبي، صوت أثناء عمله كعضو في البرلمان الأوروبي، ضد الحق في الإجهاض، أو ضد الاقتراحات التي تدين الحمل القسري.

يذكر أن لارش أداكتسون هو رئيس لجمعية الصداقة السويدية الاسرائيلية.