كتاب للأطفال عن المثلية الجنسية يثير جدلاً واسعاً

(أرشيفية) Foto: Christine Olsson / TT

الكومبس – ثقافة: أثار كتاب للأطفال ألّفه الكاتب الهنغاري بوديزار ناغي جدلاً كبيراً بسبب ما اعتبره الحزب القومي الحاكم في هنغاريا “دعاية جنسية مثلية” يجب حظرها في المدارس. في حين قال المؤلف إن كتابه “بلاد العجائب للجميع” يهدف إلى تعليم الأطفال قبول الأقليات ورفض الاضطهاد الاجتماعي. وفق ما نقل راديو السويد اليوم.

وتدور أحداث قصة الكتاب حول الأرنب تيفادار المولود بثلاث آذان، وباتبايان، الصبي الغجري الذي تكرهه زوجة أبيه بسبب لون بشرته، لكنه يقع في حب زيكي ذي الشعر الفاتح.

ويسعى الحزب الحاكم في هنغاريا إلى حظر الكتاب باعتباره “دعاية مثلية” مرفوضة. في حين يرى المؤلف أن ردود الفعل “علامة على زيادة عدم التسامح مع أفراد المجتمع المثلي في هنغاريا”.

وقال الكاتب لوكالة الأنباء رويترز “من غير المناسب استخدام كتاب أطفال للتحريض على الكراهية، أو لأغراض سياسية”.

ووقع أكثر من 1200 مختص بعلم النفس عريضة لدعم الكتاب، أعدّها المؤلف بنفسه.