كريسترسون: لوفين غير مستعد لتحمل المسؤولية بنفسه

Foto: Tomas Oneborg/TT
Views : 846

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: قال رئيس حزب المحافظين، أولف كريسترسون، إن رئيس الوزراء ستيفان لوفين مخطئ في وصف الواقع الحالي المتعلق بتزايد جرائم إطلاق النار والتفجيرات، قائلاً في منشور له على صفحته بموقع الفيسبوك، “إنه يحب (لوفين) التحدث عن مسؤولية واسعة، لكنه غير مستعد لتحمل المسؤولية بنفسه”.

وكان لوفين قال، قبل أيام، إن تزايد جرائم العصابات، هي مسؤولية سياسية مشتركة.

واعتبر كريسترسون، أنه من الخطأ تمامًا ألا يكون هذا التطور في الجرائم متوقعًا، مشيراً إلى أن الكثير من الخبراء حذروا في التسعينات من ما وصلت إليه السويد حالياً.

وقال، ” منذ ذلك الحين، أصبحت الأصوات تتعالي… إن مشاكل الهجرة الكبيرة وضعف الاندماج والمخاطر الطويلة الأجل المتمثلة في الإقصاء العميق والتوترات الاجتماعية القوية والجريمة الخطيرة كان أبرزها وتحدث عنها الكثيرون سابقاً لذلك كانت التطورات متوقعة للغاية، لكن كثيرين من السياسيين تجاهلوا ذلك لوقت الطويل” حسب قوله.

واعتبر أن لوفين يحاول أن ينكر هذا الأمر على حد تعبيره.

في المقابل اعترف كريسترسون، أن حزب المحافظين بلا شك لديه مسؤولية جزئية، مؤكداً أنه كان يجب عليه التصرف في وقت سابق بشكل أكثر وضوحاً وأضاف، ” بقدر ما ساعد حزبي في تشويه وتجميد الأصوات، التي أرادت وتجرأت الحديث عن تلك المشاكل، فإنهم يستحقون اعتذاري واعتذار حزبي دون تحفظ”.

وأكد أن النظر إلى الوراء والتعلم من الأخطاء أمر ضروري، ولكن يجب أن يكون هناك تحمل للمسؤولية، من خلال مراجعة سياسية واضحة وإجراءات ملموسة.