كريسترسون يدعو الى “الصرامة” في دفع المهاجرين لتعلم اللغة السويدية وإقرار شرط اللغة مقابل الجنسية

Foto: SVT
Views : 7956

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: قال رئيس حزب المحافظين السويدي، أولف كريسترسون، أمس الأحد، إن هناك حاجة لوضع شروط أكثر صرامة على المهاجرين، لدفعهم الى تعلم اللغة السويدية، مشددّا على أهمية إقرار شرط اللغة مقابل الحصول على الجنسية السويدية.

جاء ذلك في برنامج ” Agenda” التلفزيوني الذي يبثه التلفزيون السويدي SVT.

وكان كريسترسون يتحدث عن رؤية حزبه لقضايا الاندماج وقيم المجتمع السويدي.

وكشف أن حزبه قرر تشكيل لجنة لتطوير سياسة اندماج جديدة، مشيراً الى أن المتطلبات التي فرضت سابقا على المهاجرين لم تكن كافية، بحسب تعبيره.

وقال كريسترسون، وهو يورد أمثلة على ذلك: ” زرت بلدة Skövde وقابلت أشخاصاً يقيمون في السويد منذ أربع سنوات، لا يتكلمون اللغة السويدية على الإطلاق”!

وانتقد ما سماه بعدم الجدية في تعلم اللغة والنجاح في مدارس تعلم اللغة للكبار الـ SFI.

كذلك شدّد كريسترسون على أهمية قبول المهاجرين بقيم المجتمع السويدي في مجال المساواة بين الرجال والنساء، وقال في هذا الصدد: ” ينبغي معرفة وفهم قيم المجتمع السويدي، فالمساواة بين النساء والرجال هو مبدأ وقيمة أساسية في مجتمعنا”.