لقاح بريطاني وعقاران صينيان لفيروس كورونا

Views : 1188

التصنيف

 الكومبس – دولية: قال العالم الرئيسي الذي يقود أبحاثاً بريطانية للوصول للقاح فيروس كورونا، إن فريقه حقق “طفرة كبيرة” في الوصول لعقار مضاد لفيروس كورونا الجديد، وفقا لموقع “سكاي نيوز”.

وقال البروفيسور روبن شاتوك، رئيس قسم الأمراض المناعية في جامعة إمبريال كوليج في لندن، إنه توصل الآن لمرحلة البدء باختبار اللقاح على الحيوانات، مع احتمال البدء بالاختبارات على البشر الصيف المقبل.

وقال: “عادة ما تستغرق الأساليب التقليدية ما بين سنتين إلى 3 سنوات لتطوير العقار في المرحلة الأولى. ولكننا استطعنا عبور هذه المرحلة في المختبر خلال 14 يوما”.

وأضاف: “سيكون لدينا نماذج حيوانية بحلول بداية الأسبوع المقبل. المرحلة التالية ستكون نقل ذلك من الاختبارات المبكرة للحيوانات إلى الدراسات الإنسانية الأولى”.

ويعتبر البروفيسور شاتوك جزءا مهما من الجهد العالمي لتطوير لقاح يمكن أن ينقذ مئات أو الآلاف من الأرواح، إذا تطور تفشي الفيروس إلى وباء كامل.

وأفاد التلفزيون الصيني أن فريق بحث بجامعة تشيجيانغ الصينية، وجد دواء فعالا لعلاج المصابين بفيروس كورونا الجديد.

وأعلنت الباحثة الرئيسية في حملة الصين لمحاربة فيروس كورونا الجديد، لي لانجوان، أن فريق البحث الذي تقودها، أحرز “تقدما كبيرا” في الوصول لعلاج فعال لفيروس كورونا الجديد، الثلاثاء ، حسبما ذكرت صحيفة تشيجيانغ الصينية اليومية.

وأظهرت الاختبارات الأولية أن عقارين، أبيدول ودارونافير، يمكن أن يعوقا الفيروس بشكل فعال في تجارب الخلايا المختبرية، وفقا للي ، وهو أيضا أستاذ بجامعة تشيجيانغ.

وكانت لي قد أشارت إلى أن عقار كيليزي المضاد لفيروس نقص المناعة البشري، والذي يتم استخدامه حاليا، ليس فعالا للغاية وله آثار جانبية.

وأوصت لي بإدراج العقارين الجديدين في برنامج علاج لجنة الصحة الوطنية للالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا، بينما ذكّر باحث رئيسي آخر، يدعى تشن زوبنغ، بأنه يجب عدم تناول الدواءين دون توجيه طبي.

وقال تشن، وهو أيضا نائب رئيس المستشفى الأول التابع لجامعة تشيجيانغ، إن الدواءين قد استخدما في علاج المرضى المصابين بالفيروس في مقاطعة تشيجيانغ، وسيحل محل الأدوية الأخرى “ذات الفعالية الأقل” في المرحلة المقبلة من علاج فيروس كورونا.

 وأعلنت بكين أن مجمل الوفيات وصل إلى 490 حالة، و24324 حالة أخرى تم التأكد من إصابتها بالفيروس في البر الرئيسي.