لقاح سويدي-بريطاني “مبشر” لمرضى كورونا من المسنين

AP Photo/Sakchai Lalit)

الكومبس – دولية: أظهرت بيانات جديدة أن اللقاح الذي تعمل شركة «أسترازينيكا» السويدية البريطانية وجامعة أوكسفورد على إنتاجه حقق استجابة مناعية قوية عند كبار السن، ويتوقع الباحثون نشر نتائج مرحلة الاختبارات الأخيرة بحلول عيد الميلاد.

وتشير البيانات إلى أن اللقاح أتاح لمن تزيد أعمارهم على 70 عاما، وهم الفئة الأكثر عرضة للإصابة بالمرض والوفاة بكوفيد – 19، مناعة قوية من المرض، بحسب «رويترز».

وكان ملخص لهذه البيانات نشر الشهر الماضي لكنها نشرت بالكامل في مجلة (لانسيت) الطبية أمس. وقال ماهيشي راماسامي، الاستشاري والرئيس المشارك لفريق الباحثين في «مجموعة أوكسفورد للقاحات»، في إنه يأمل أن يفيد اللقاح في حماية بعض من أكثر الفئات عرضة للإصابة بالمرض، لكنه شدد على ضرورة إجراء المزيد من الأبحاث قبل التأكد من ذلك.

وقال أندرو بولارد، مدير «مجموعة أوكسفورد للقاحات» إن نتائج هذه التجارب ستعرف بحلول عيد الميلاد، وإن من السابق لأوانه معرفة مدى نجاح اللقاح في منع الإصابة بكوفيد – 19.

وكان لقاح أوكسفورد – أسترازينيكا من أبرز اللقاحات التي يجري تطويرها في إطار المساعي الدولية لمكافحة فيروس كورونا. غير أن شركتي فايزر وبيونتيك للأدوية وشركة مودرنا حققت تقدما في الأيام العشرة الأخيرة ونشرت بيانات عن تجارب المرحلة الأخيرة من لقاحين أظهرت أن فاعليتهما تتجاوز 90 في المائة.