لوفين يرحب بانتخاب ” أورسولا فون دير لاين” كأول رئيسة للمفوضية الأوروبية

الكومبس – ستوكهولم: رحبت الحكومة السويدية، بانتخاب الألمانية، أورسولا فون دير لاين، كرئيسة للمفوضية الأوروبية لتكون أول سيدة تعتلي هذا المنصب.

وقال رئيس الوزراء، ستيفان لوفين، في بيان مكتوب، أرسل نسخة منه لوكالة الأنباء السويدية “تي تي”: “لقد حان الوقت لتصل امرأة إلى هذا المنصب المهم”.

وأضاف أن حكومته ستبدأ مناقشاتها مع الرئيسة الجديدة بشأن توزيع حقائب أعضاء المفوضية وجعل لجنتها قائمة على مبدأ المساواة بين الجنسين.

وأكد لوفين، أن إدارة مؤسسات الاتحاد الأوروبي، باتت جاهزة الآن حتى “نتمكن من مواصلة العمل بشأن القضايا الكبرى في المستقبل ، مثل خلق المزيد من الوظائف والمناخ والهجرة والأمن. لصالح قيمنا المشتركة”.

ووافق البرلمان الأوروبي أمس الثلاثاء على تعيين وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون دير لاين رئيسة للمفوضية الأوروبية خلفا لجان كلود يونكر، لتصبح بذلك أول امرأة تتولي هذا المنصب.

وينهي تولي وزيرة الدفاع الألمانية منصب رئاسة المفوضية الأوروبية أزمة بالبرلمان الأوروبي كانت قد ظهرت بالقمة الطارئة في 2 يوليو/تموز، حيث عارض الاشتراكيون الديمقراطيون ونواب حزب الخضر ترشحها للمنصب.
وصوت 383 نائبا لصالح فون دير لاين، مقابل رفض 327 وامتناع 22 نائبا عن التصويت.
وتولت فون دير لاين (61 عاما) قبل انتخابها لمنصب رئيس المفوضية منصب وزير الدفاع بألمانيا في 2013، لتصبح أول امرأة تتولى هذا المنصب.

وتوجهت بالشكر لأعضاء البرلمان الأوروبي الذين أعطوها أصواتهم لتصبح رئيسة المفوضية خلفا لرئيس وزراء لوكسمبورغ سابقا جان كلود يونكر، داعية منتقديها في الوقت ذاته للتعاون معها. وقالت عقب انتخابها “رسالتي إليهم جميعا دعونا نتعاون بشكل بناء”، مشددة على ضرورة أن يكون هدف الجميع هو أوروبا موحدة أوروبا قوية.