لوفين يرد على حزب اليسار: منفتحون على المحادثات

Stina Stjernkvist/TT
Views : 1595

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: اعتبر رئيس الوزراء، ستيفان لوفين، أنه من “اللافت للنظر” أن ينضم حزب اليسار إلى المحافظين والديمقراطيين المسيحيين وديمقراطي السويد، للإطاحة بوزيرة من حزبه الاشتراكي ديمقراطي.

وأكد لوفين في تعليق على دعم الأحزاب الأربعة، سحب الثقة من وزيرة العمل، أن حكومته تعمل على إصلاح مكتب العمل، وهي على استعداد لإجراء مناقشات حول ذلك.

وقال، “نحن منفتحون على المحادثات… الخطوة التالية بالنسبة لي هي أن الأطراف التي تقف وراء اتفاق يناير، تناقش الآن، كيف يمكننا المضي قدمًا بناءً على الموقف الجديد الناشئ”.

 وكان أعلن زعيم حزب اليسار يوناس خوستيدت، أن حزبه ماض بخطوته نحو سحب الثقة من وزيرة العمل، إيفا نوردمارك، في وقت أعلن فيه كل من حزب المحافظين والمسيحي الديمقراطي وديمقراطيو السويد، دعمهم لخطوة حزب اليسار، بينما اعتبرت رئيسة مجموعة الاشتراكي الديمقراطي البرلمانية، أنيلي كارلسون، أن حصول ذلك سيؤدي إلى انتخابات جديدة في البلاد

وينتقد حزب اليسار من بين أمور أخرى، توجه الحكومة نحو خصخصة مكتب العمل، من ناحية نقل مهام تأمين الوظائف للعاطلين عن عمل إلى جهات خاصة مستقلة، فيما يقتصر دور الحكومة على الإشراف فقط.

وتابع خوستيدت في حديث مع الصحفيين، بعد جلسة برلمانية اليوم، “هدفنا الآن هو دفع الحكومة إلى طاولة المفاوضات”.