لوفين يهاجم خوستيدت ويتهم المعارضة بقيادة البلاد نحو “مستقبل مظلم”

Views : 1601

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: هاجم رئيس الحكومة السويدية، ستيفان لوفين، زعيم حزب اليسار، يوناس خوستيدت بسبب تعاونه مع حزبي المحافظين والمسيحي الديمقراطي   ببعض القضايا، ومنها، المطالبة تخصيص المزيد من الأموال لقضايا الرفاه.

كما اتهم في مقابلة مع صحيفة إكسبرسن أجريت معه – خلال زيارته إلى القدس على هامش مشاركته بفعالية تتعلق بالهولوكست – اتهم المعارضة بقيادة السويد نحو مستقبل مظلم وفق تعبيره.  

وشدد على أن اتفاق يناير كان ضرورياً للسويد قائلاً، “كنا نجلس لمدة أربعة أشهر نحاول الوصول إلى حكومة وفشلنا، نحن أربعة أطراف نتحمل المسؤولية ونتأكد من أننا نعمل معًا لمعالجة الاندماج والحد من الجريمة”.

واعتبر أنه في اتفاق يناير، كان “من المهم أن الحصول على أربعة أطراف للتوافق  حول هذه القضايا المهمة للسويد للمضي قدماً سواء في معالجة جرائم العصابات أو العمل وكذلك الاستثمار في الرفاه الاجتماعي”.  

وأكد أنه يجب على المعارضة الآن التفكير فيما إذا لديهم برنامج مشترك، أم أنها فقط يجب أن تستسلم لمبادرات فردية.

وتساءل ما الذي يجمع حزب اليسار وحزب ديمقراطي السويد قائلاً “إن يوناس خوستيدت، يتيح الآن للديمقراطيين السويديين أن يصبحوا القوة الحاسمة في السياسة داخل البرلمان، وهذا أمر غريب للغاية” حسب قوله

كما انتقد زعيم المحافظين أولف كريسترسون، وكيف كان يقول قبل الانتخابات، إنه لن يتعاون مع SD فيما هو الآن منفتح على التعاون مع هذا الحزب على حد قوله.