مالمو تلغي اتفاقها مع شركة أستر لتعليم اللغة السويدية

Views : 5271

المحافظة

سكونه

التصنيف

الكومبس – مالمو: ألغت بلدية مالمو اتفاقها مع شركة أستر لتعليم اللغة السويدية للبالغين. وجرى نقل الطلبة الى مدارس تعليم اللغة الخاصة بالبلدية.

وعرضت البلدية على معلمي وموظفي شركة استر العمل معها، ووافق نحو 20 شخصاً منهم على ذلك.

وتأثر بالقرار نحو 600 طالب كانوا يدرسون في مدارس شركة أستر.

وقال المدير الاداري في البلدية لار ريهنبيرغ في بيان صحفي: “بالطبع، لدينا استعدادتنا لمثل هذا الموقف. الإشارات الواردة من شركة أستر اوضحت أنها لن تكون قادرة على تصحيح ما قامت به خلال مهلة الـ 30 يوماً الممنوحة لها”.

وتتولى كومفوكس سودرفيرن مسؤولية التدريس الآن منذ الأسبوع الماضي، حيث قاموا بتعزيز مكتب المعلومات في قسم الاستعلامات للطلبة الجدد.

وقال رينبيرغ: “الطلبة مسؤوليتنا. بما في ذلك أولئك الذين درسوا ويدرسون الآن لدى الأطراف الخارجية المتعاقد معهم. تركيزنا ينصب الآن على أن عملية التحويل ستكون سهلة قدر الإمكان بالنسبة لهم”.

وكانت بلدية مالمو قد رفعت دعوى ضد شركة استر الى الشرطة في شهر آذار/ مارس الماضي بتهمة الإحتيال. حيث كانت الشركة قد أرسلت قوائم بأسماء موظفين أكثر بكثير ممن كانوا يعملون. وبعد شهر من ذلك، أرسلت طلب الى الجهة المالكة للشركة وهي مجموعة ثورين مع مطالبة بتسديد ما لا يقل عن 7.6 مليون كرون، تعويضاً للمبالغ السابقة التي استلمتها الشركة عن موظفيها غير الحقيقيين.

وكان أمام الشركة 30 يوماً لتصحيح الخطأ، الا أنها لم تفعل ذلك ما دفع بالبلدية الى الغاء الاتفاق معها. حيث أظهرت المراجعات ان الشركة مدينة للبلدية بمبلغ لا يقل عن 34 مليون كرون.