مدرسة تمنع بعض الملابس على طلابها لارتباطها بـ”صورة العصابات”

Foto: Hasse Holmberg / TT
Views : 760

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: فرضت مدرسة Jensen الأساسية في يوتيبوري قواعد جديدة للباس طلابها. ومنعت ارتداء السراويل الناعمة (البيجامات) المعروفة في السويد باسم mjukisbyxor، وحقائب الخصر. وفق ما نقل راديو السويد.

وقال مدير المدرسة ماتس روزين “لدينا قواعد للباس معلمينا ورأينا أنها أعطت نتائج بحيث يأتون إلى المدرسة ويركزون على العمل. وبالطريقة نفسها، نريد أن يركز الطلاب على الدراسة وتحقيق نتائج عالية وليس على الملابس والسمات الأخرى”.

وعبر روزين عن اعتقاده بأن هناك ملابس وأنماط معينة يمكن ربطها بصورة العصابات والثقافة الذكورية وهذا يمكن أن يسبب قلقاً في المدرسة.  

وتمنع مصلحة المدارس فرض الزي المدرسي على الطلاب لأن الملابس مشمولة بحرية التعبير. غير أن مدرسة ينسين تعتبر القواعد توصيات عامة.

وعن الإجراءات المتخذة بحق الطلاب المخالفين للقواعد، قال المدير “نجري محادثة مع الطلاب وأولياء الأمور. وهو شيء لا يؤدي إلى عقوبة بأي حال من الأحوال، لكنه طريقة لإعداد طلابنا للتعامل مع الواقع الموجود خارج المدارس”.