مدرسة Fäladsgården تعاود فتح أبوابها غداً بعد تهديدات استهدفت طلابها

Bild: Berit Roald /NTB scanpix /TT
Views : 538

التصنيف

الكومبس – لوند: اضطرت إدارة مدرسة ثانوية في لوند إلى تعليق الدراسة فيها، اليوم، بعد تلقيها تهديدات عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال عدد من أولياء أمور طلاب مدرسة Fäladsgården إن أبناءهم، تلقوا تهديدات عبر مواقع التواصل، بعد نشر صور لأسلحة وعبارة تحذير “من أن يأتي أحد إلى المدرسة”.

وتضم المدرسة حوالي 380 طالبًا من الصف السابع إلى الصف التاسع.

وأصدرت الشرطة تقريرا، في وقت لاحق، عن وجود تهديدات غير قانونية ضد مجموعة من الطلبة، لكن حتى بعد ظهر هذا اليوم، لم يتم العثور على أي شيء خطير يدعو للريبة.

وقررت المدرسة إعادة فتح أبوابها، غداً الثلاثاء، كما وفرت مختصين نفسيين للتواصل مع الطلبة، بعد تلقيهن مثل هذه التهديدات.