مسح: كل ثالث بلدية مضطرة لتخفيض ميزانية الرفاه الاجتماعي فيها العام الحالي

FOTO: TT
Views : 1041

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أظهر مسح للتلفزيون السويدي، أن كل ثالث بلدية من البلديات السويدية، اضطرت لتخفيض ميزانية الرفاه الاجتماعي، هذا العام، مقارنة بالعام الماضي.

وأوضح المسح، أيضاً، أن كل 5 بلدية سويدية، تعتبر أن تخفيض هذه الميزانية سيؤدي إلى تدني نوعية الرفاهية الاجتماعية المقدمة للسكان.

وقالت أنيكا والنسكوغ، كبيرة الاقتصاديين في سلطة البلديات والمناطق السويدية SKR: “أعتقد أن عددًا كبيرًا من البلديات، كانت تعاني من ارتفاع النفقات إلى حد ما، فقد حصلت على المزيد من الأموال، سواء كانت إيرادات ضريبية مرتفعة أو مساهمات كبيرة من الدولة في مجالات مختلفة، لكن حالياً الإيرادات لا تزيد بالسرعة نفسها التي تزيد فيها النفقات”.  

وحسب المسح، فإن تلك البلديات ستقلص من الأموال المخصصة لرعاية المسنين وميزانيات مرحلة ما قبل المدرسة ورعاية الأطفال في المدارس، فيما عدد أقل من البلديات أوضحت، أنها ستقلص من نفقاتها لقطاع التعليم الابتدائي والثانوي.

ويسعى غالبية أعضاء البرلمان إلى منح الموافقة على منح 7.5 مليار كرون سويدي إضافية للبلديات والمناطق هذا العام، لكن بحسب أنيكا والنسكوج ، فإن هذه الأموال ليست كافية، مشيرة إلى أن البلديات قد تلجأ لتأمين ما ينقصها من أموال إلى رفع الضرائب بدءاً من العام 2022.